التهاب القصيبات

Bronchiolitis (Arabic)

التهاب القصيبات

التهاب القصيبات (تلفط بالانكليزية: برون كي اوه ليتس) هو خمج شائع في الرئة يسببه فيروس. يجعل الخمج المجاري الهوائية الصغيرة في الرئة تنتفخ. وهذه المجاري الهوائية الصغيرة تسمى شعيبات ( تلفظ بالانكليزية: برون- كي - أولز).

الجهاز التنفسي
Get Adobe Flash player
-UNIQUE1-Respiratory_system_MED_ILL_AR-UNIQUE2-

يجعل الانتفاخ المجاري الهوائية اضيق، مما يجعل من الصعب على طفلكم التنفس.

ان معظم حالات التهاب القصيبات يسببه فيروس يسمى الفيروس المخْلوي التنفسي. يصاب معظم الاطفال بهذا الالتهاب بسن السنة الثانية. والالتهاب هو اكثر شيوعاً في فصل الشتاء وأوائل فصل الربيع.

علامات التهاب القصيبات

في البداية، ربما يعاني طفلكم من الحمى وسيلان الانف او السعال. ومن المرجح ان يسعل طفلكم كثيراً. هذا امر شائع. وعلامات اخرى يمكن ان تشمل ما يلي:

  • تنفس سريع قليل العمق
  • اصوات تنفس عالية (أزيز التنفس)
  • انكماش نحو الداخل في اسفل القفص الصدري، فوق الترقوة، بين اضلاعه، او في الرقبة. وتسمى هذه انكماشات
  • اتساع نحو الخارج في المنخر
  • زيادة التهيج، غرابة الاطوار، او التعب
  • الاكل او الشرب بكميات اقل
  • صعوبة في النوم

في البداية، من المحتمل ان يكون سعال طفلكم جافاً وقصيراً وقليل العمق وضعيفاً. وبعد عدة ايام، قد يبدأ طفلكم في اخراج الكثير من المخاط (البلغم) عند السعال. وهذا يعني ان حالة طفلكم تتحسّن وهو يحاول التخلص من المخاط والخمج.

ان معظم الاطفال الذين يعانون من التهاب القصيبات هم مرضى على نحوٍ معتدل مع السعال او أزيز التنفس. انهم لا يحتاجون الى اي علاج طبي خاص. يستمر التهاب القصيبات الفيروسي عادة لحوالي 7 الى 10 ايام. ولكن في بعض الحالات، يمكن ان يعاني الاطفال من سعال او أزيز تنفس معتدل يستمر لمدة اسبوعين، حتى بعد ان يختفي الفيروس.

معالجة التهاب القصيبات في المنزل

في المنزل، تشمل بعض النصائح المفيدة ما يلي:

  • اجلسوا طفلكم في وضع الجلوس جزئياً او في وضع منتصب. هذا يجعل التنفس اسهل.
  • شجعوا طفلكم على الشرب، خاصة السوائل الصافية مثل الماء او عصير التفاح ممزوجاً بالماء. واذا كان طفلكم لا يريد ان يشرب، حاولوا تقديم السوائل بكميات صغيرة على نحوٍ متكرر اكثر من المعتاد.
  • يجب ان يستمر الرضع في الرضاعة او شرب الغذاء البديل عن الحليب على النحو المعتاد.
  • اذا كان انف طفلكم محتقن جداً، يمكن لقطرات الانف المالحة ان تساعد على تنظيفه لبعض الوقت. وهذا الاجراء يمكن ان يساعد في تغذية طفلكم بسهولة اكثر.
  • اذا كان طفلكم لا يتغذى جيداً، حاولوا اعطاءه وجبات اصغر على نحو متكرر. وهذا سوف يساعد طفلكم على الحصول على ما يكفي من الغذاء والسوائل.
  • لا تدخنوا في منزلكم او بالقرب من طفلكم. ولا تسمحوا لآخرين ان يدخنوا هناك.
  • اذا كان لطفلكم حساسية من الحيوانات الاليفة او المواد في الهواء، ابعدوها عنه. فهذه المواد تهيج الرئتين ويمكن ان تجعل التهاب القصيبات اسوأ.

التهاب القصيبات يمكن ان يكون اكثر حدّة في بعض الاطفال

يمكن ان يكون التهاب القصيبات اكثر حدّة في بعض الرضع والاطفال، على النحو التالي:

  • الاطفال بعمر اقل من 3 اشهر
  • الاطفال الذين يعيشون في اسر مع المدخنين
  • الاطفال الذين يعانون من الربو او غيره من مشاكل مزمنة في الرئة
  • الاطفال الذين ولدوا قبل الاوان
  • الاطفال المصابين بانواع معينة من امراض القلب الخلقية
  • الاطفال الذين يعانون من مشاكل الجهاز المناعي

في الحالات الحادة، قد يحتاج الطفل المصاب بالتهاب العصيبات الى الذهاب الى المستشفى.

الاطفال الذين لديهم مشاكل في التنفس يجب عليهم الذهاب الى المستشفى

خذوا طفلكم الى أقرب قسم للطوارىء اذا لاحظتم اي من العلامات التالية:

  • طفلكم يتنفس على نحو سريع جداً.
  • طفلكم يعاني من متاعب في التنفس. ابحثوا عن انكماش في الصدر او الرقبة، واتساخ المنخر. هذه العلامات هي اكثر خطورة اذا كان الطفل يختبر أزيز التنفس.
  • يبدوا جلد طفلكم أزرق اللون او ان لونه شاحب اكثر من المعتاد.
  • طفلكم يعاني من التجفاف. وهذا يعني ان جسم طفلكم ليس لديه ما يكفي من السوائل للعمل بشكل صحيح. هذا يمكن ان يحدث عندما لا يشرب طفلكم ما يكفي. قد يكون طفلكم مصاباً بالتجفاف اذا بدت عيناه جافة او غارقة، او اذا كان يخرج البول اقل من المعتاد.
  • يشعر طفلكم بالنعاس اكثر بكثير من المعتاد، ولا يريد ان يلعب.
  • طفلكم نزق او صعب جداً، ولا يمكن مؤاساته.
  • طفلكم الصغير غير قادر على تناول الطعام او الشراب.

العلاج في المستشفى لالتهاب القصيبات

حاولوا ان تبقوا هادئين. في المستشفى، يكون طفلكم في مكان جديد قد يكون مخيفاً بعض الشيء. يمكنكم ان تريحوا وتهدئوا طفلكم بواسطة العناية الحبية. العلاج هو في الاساس لمساعدة طفلكم على التنفس:

الاطباء والممرضات وغيرهم من المتخصصين في الرعاية الصحية سيصغون تكراراً لصدر طفلكم بواسطة سماعة الطبيب. والاصوات التي يسمعونها تخبرهم ما اذا كان طفلكم يتنفس على نحو جيد بما فيه الكفاية.

  • الاطباء والممرضات وغيرهم من المتخصصين في الرعاية الصحية سيصغون تكراراً لصدر طفلكم بواسطة سماعة الطبيب. والاصوات التي يسمعونها تخبرهم ما اذا كان طفلكم يتنفس على نحو جيد بما فيه الكفاية.
  • قد يحتاج طفلكم الى تنفس الاكسجين الاضافي. هذا يساعد على التأكد من ان الاوكسجين يصل الى دم طفلكم.
  • لمساعدة طفلكم على التنفس، قد يطلب الطبيب ادوية مثل سالبوتامول (فنتولين)، بروميد الإيراتروبيوم (Atroven) والابينفرين. ان تنفس هذه الادوية قد يساعد في بعض الاحيان على فتح المجاري الهوائية عند الطفل. وهذا يساعد على ادخال المزيد من الهواء الى الرئتين واخراجه. واذا لم يساعد هذا العلاج طفلكم على التنفس بسهولة اكثر، قد يقوم الطبيب بوصف دواء مماثل لاستخدامه في المنزل.
  • يمكن للطبيب ان يطلب ايضاً عقاراً يسمى الدكساميثازون في بعض الحالات.

الفيروسات التي تسبب التهاب القصيبات تنتشر عن طريق السعال والعطس واللمس

تنتشر الفيروسات التي تسبب التهاب القصيبات بواسطة قطرات صغيرة تأتي من شخص مصاب في الانف والفم عند السعال او العطس. كما انه يمكن ان يتم تمريرها عندما يلمس شخص مصاب شيئاً، مثل لعبة، وشخص أخر يلمس نفس الشيء في وقت لاحق. وعندما يلمس الاطفال انوفهم وعيونهم وافواههم، يمكن ان يسببوا العدوى لانفسهم بالفيروس. وتقاسم اللُعب واللعب معاً يزيد من انتشار العدوى.

الوقاية من التهاب العصيبات

التهاب العصيبات شائع جداً ومعدٍ. ولكن هناك عدة طرق يمكنكم تقليل مخاطر إصابة طفلكم به.

  • ان غسل اليدين هو الطريقة الجيدة والاكثر فعالية للحد من انتشار العدوى.
  • حاولوا البقاء بعيداً عن الاشخاص المصابين، وخصوصاً اذا كان طفلكم بعمر اقل من 3 اشهر.
  • غالباً ما يضع الاطفال الصغار اللعب في افواههم. اغسلوا اللعب تكراراً اذا كان يجري تقاسمها.
  • علموا الاطفال ان يعطسوا او يسعلوا في كمهم او مرفقهم (الكوع). اذا كان منديل ورقي متوفراً، يمكن استخدامه من قِبل الاطفال. وأرموا المناديل المستعملة في سلة النفايات، ثم اغسلوا ايديهم.
  • اذا كان طفلكم يذهب الى الحضانة او المدرسة، اخبروا مقدم العناية عن علامات المرض لدى طفلكم.
  • اذا كان بالامكان، ابقوا طفلكم في المنزل حتى يصبح التنفس اسهل.

النقاط الرئيسية

  • التهاب القصيبات هو خمج فيروسي شائع في الرئتين.
  • الاطفال المصابين بالتهاب القصيبات قد يواجهون مشاكل في التنفس.
  • اذا كان طفلكم يعاني من صعوبة في التنفس او يبدو مريضاً جداً، خذوه الى اقرب مستشفى.
  • غسل اليدين الجيد سوف يقلل من انتشار العدوى.

Katrina Newton, RN

Katherine Nash, RN

Colleen Wilkinson, RN, MS

Bill Mounstephen, MD, FRCPC

Janine Flanagan, MD, FRCPC

9/29/2009




Notes: